أخبار هامة
   

دنيا ودين … ” فضل الالتجاء الى الله “

3 نوفمبر, 2016

من المعلوم أن رسول الله – صلى الله عليه وسلم – كان يُرشد أصحابه إلى كل خير، كما كان يعلمهم ضرورة الاستعانة بالله سبحانه وتعالى في جميع الأمور، كما جاء في الحديث عن أبي سعيد الخدري –رضي الله عنه- قال: دخل رسول الله – صلى الله عليه وسلم – ذات يوم المسجد، فإذا هو برجل من الأنصار يقال له أبو أمامة : فقال : (يا أبا أمامة، مالي أراك جالساً في المسجد في غير وقت صلاة؟ قال : هموم لزمتني وديون يا رسول الله! قال: أفلا أعلمك كلاماً إذا أنتَ قُلْتَه أذهب الله عز وجل همَّك، وقضى عنك دينك؟ قال: قلت: بلى يا رسول الله، قال: قل إذا أصبحتَ وإذا أمسيتَ : اللهم إني أعوذ بك من الهمِّ والحَزَن، وأعوذ بك من العَجْز والكَسل ، وأعوذ بك من الجُبْن والبخل، وأعوذ بك من غَلَبَة الدَّيْن وقهر الرجال ) (3)، قال : ففعلت ذلك، فأذهب الله هَمِّي وقضى عني دَيْني .
إن هذه الكلمات النبوية التي علمها رسولنا –صلى الله عليه وسلم- لأبي أمامة –رضي الله عنه-، تشكل درساً لنا جميعاً بضرورة العمل بها، وأن نكون على يقين بأن الله عز وجل لا يُخَيّب من قصده، ما دام الإنسان صادقاً مخلصاً طائعاً لربه سبحانه وتعالى، ورحم الله القائل:
يا صاحبَ الهمِّ إنََّ الهَمَّ مُنفرِجٌ أَبْشِـر بخيرٍ فإنََّ الفارجَ اللهُ
إذا بُليتَ فثِقْ باللهِ وارضَ بهِ إنَّ الذي يكشفُ البلْوى هوَ اللهُ
اليأسُ يقطعُ أحياناً بصاحِبهِ لا تيأَسـَنَّ فــإنَّ الفارجَ اللهُ
اللهُ يُحْدِثُ بعْدَ العُسْرِ مَيْسرةً لا تجزعـنَّ فـإنَّ الكافـيَ اللهُ
واللهِ ما لكَ غيرُ اللهِ من أحدٍ فحَسْبُــكَ اللهُ في كُـلٍّ لكَ اللهُ

Comments

comments

عن الكاتب

الزهرة .. للكلمة عطرها

اعلانات الزهرة

جدنا على الفيس بوك

مساحات اعلانية

اعلان

مساحات اعلانية

اعلانات الزهرة

 DMCA.com Protection Status