أخبار هامة
   

“صور” ..مقتنيات الرئيس “السادات” فى منزله

16 أكتوبر, 2016

على بعد كيلو مترات قليلة من مركز ومدينة تلا بمحافظة المنوفية تقع قرية ميت ابو الكوم مسقط راس الزعيم الراحل محمد انور السادات بطل الحرب والسلام وقاهر الصهاينة ووفاءًا لذكرى الرئيس الراحل أنور السادات فقد تقرر تخصيص مضيفته لتكون متحفًا ومكتبةً، ليشهد على طول الزمان بعظمة صاحبه، وليكون هذا المكان بقعة إشعاع ثقافى تزخر دائمًا بذكرى الزعيم التى سجلت وقائع و إنجازات حدثت فى عصر أنور السادات.
يقع متحف السادات فى بيته الذى بناه عام 1962 فى قرية ميت أبو الكوم مسقط رأسه، والذى كان شديد الاعتزاز به، لذا جعل من مضيفه هذا المنزل ملتقى لاستقبال زعماء العالم ورجال الدولة وأبناء قريته من البسطاء، وبعد وفاة الرئيس السادات قام أنور عصمت السادات بشراء المنزل سنة 1995.
وتحتوى المكتبة أيضًا على مجموعة هامة من أعداد مجلة التحرير التى نشر بها الرئيس السادات عددًا هائلًا من المقالات فى الخمسينات، التى حملت توقيعه وتحدث فيها عن أحوال مصر وعلاقتها بالعالم العربى والغربى، عشية قيام ثورة يوليو.
كما تضم 13 كتابًا كتبها الرئيس، وحوالى 500 كتاب كتبت عن الرئيس بلغات مختلفة، وأيضًا مجموعة بالغة الأهمية من ألبومات الصور التى سجلت تاريخ مصر فى حياة السادات قبل توليه الحكم وبعده حتى يوم وفاته، وهى مصنفة تاريخيًا بحيث يسهل تتبع تطورها.
كما يوجد مكتبة سمعية وبصرية تتكون من شاشة عرض كبيرة، تضم أهم الأفلام التى تم تسجيلها لتأريخ وقائع هامة فى حياة الرئيس مسجل عليها أهم خطبه كخطبة 16 أكتوبر، احتفالًا بالنصر، وخطاب الكنيست، وحادث الاغتيال، كما تضم مجموعة نادرة من التسجيلات الصوتية الخاصة بصوت الرئيس فى الإذاعة فى الخمسينيات.
المتحف عبارة عن غرفة ملحقة بالمكتبة تضم مقتنيات خاصة بالرئيس من أهمها الساعة الخاصة بالرئيس، والتى خلفها آية الكرسى، والعصا التى قام بنحتها بنفسه، وكانت لا تفارقه فى جميع رحلاته، ومقتنيات أخرى.

3717901381

Comments

comments

عن الكاتب

الزهرة .. للكلمة عطرها

اعلانات الزهرة

جدنا على الفيس بوك

مساحات اعلانية

اعلان

مساحات اعلانية

اعلانات الزهرة

 DMCA.com Protection Status