أخبار هامة
   

فراشة عائلة “خلف ” راح عليها الزمن !

25 أكتوبر, 2016

“الدى جيى” … و”الالات الحديثة ” انهت احلام فراشة زمان!
اصبحت مهنة الفراشة القديمة تعانى ازمات حقيفية بسبب تطور الزمن وتدخل التكنولوجيا والادوات الحديثة فى سوق المهنة والتى كانت تعتمد زمان على ادوات بدائية فى العمل منها على سبيل المثال “ميكروفون لمأتم او لفرح وبعض من مصابيح الزينة البسيطة وهكذا تسير الحياة على وتيرة من التناقض صحيح دنيا تدور بالناس مابين مشاعر الفرح تارة والحزن تارة اخرى بهذه الكلمات تحدث محمد احمد خلف صاحب اقدم محل للفراشة بمدينة شبين الكوم حيث التحق للعمل بتلك المهنة التراثية منذ زمن الجدود وبالوقوف امام المحل الخاص به لاترى الا اثنين من الميكروفونات وعدد من الاسلاك الكهربائية القديمة وبعض المصابيح المترامية هنا وهناك وهكذا تدور الحياة بعائلة خلف والتى قصدت منذ زمن طويل القرى والمدن وجابت جميع ارجاء محافظة المنوفية وقرى مركز شبين لاعداد فراشة لعرس واستقبال المعازيم من اهل العروسين باقامة شادر وتزيينه بالمصابيح وتعليق الميكروفونين الاثريين فوق احد اسطح المنازل القريبة من مكان الفرح حيث تنطلق الزغاريد لتجلجل فى ساحة المكان وتترامى الاغانى هنا وهناك ويصدح الاهل بالفرحة ومايواكب ذلك من طقوس عشناها لزمن طويل بالارياف حيث كانت اجواء الفرحة لاتدور الا على دوى وجلجلة الميكروفون والذى اعتبره شاهد عيان حقيقى على اجمل الليالى الملاح ويواصل محمد خلف اقدم صاحب فراشة بشبين الكوم قائلا: على النقيض من ذلك عشنا ايضا وشاركنا الاسر والعائلات بالقرى والمدن لحظات الحزن والاسى على فراق الاهل والاحباب حيث تنطلق ايات الذكر الحكيم من هذا الميكروفون وعبارات التعازى والمواساه صحيح دنيا لاتدوم لاحد بسرورها او بكدرها وحزنها وهكذا كانت تسير بنا الحياة على وتيرة متنوعة وكان الحال تمام وكنا مبسوطين 24 قيراط فى الفرح والحزن مدعوين اقول ايه عملنا واكل عيشنا
واشار محمد خلف قائلا: اما الان فقد اختلفت الاحوال ولم يعد الزهر يلعب لنا او حتى يبتسم لان التطور الرهيب فى مهنة الفراشة وما شهدته من تقنيات حديثة وسماعات الدى جى وغير ذلك طبعا اثر علينا بقوة فلم يعد الحال كما كنا فى سابق عهدنا وكل زمن وله ناسه لكن مازلنا موجودين نشارك الغلابة فى فرحة على الضيق او معزى وسرادق للبسطاء من اهالينا والحمد لله على كل حال احنا مش بتوع بهرجة ! والمهنة دى صرفت علينا كلنا انا وابنى الذى تزوج منها واولاد اعمامى كلهم ربنا كرمهم فى حياتهم من عملنا فى الفراشة وربنا اللى بيرزق الكل
unnamed-50

Comments

comments

عن الكاتب

الزهرة .. للكلمة عطرها

اعلانات الزهرة

جدنا على الفيس بوك

مساحات اعلانية

اعلان

مساحات اعلانية

اعلانات الزهرة

 DMCA.com Protection Status